بسم الله الرحمن الرحيم

سماحة الشيخ جلال الدين الصغير

1069:كيف استنتج الباحثون في الشأن المهدوي ان الاصهب سيكون حاكم سوريا عند حدوث فتنة الشام؟

3422طباعة الموضوع 2017-03-03


حيدر السراي: مجموعة منتظرون5 عبر برنامج التلكرام (009647729680233)

كيف استنتج الباحثين في الشأن المهدوي ان الاصهب سيكون حاكم سوريا عند حدوث فتنة الشام فالروايات تحدثت عن ثلاث رايات هي راية الاصهب والابقع والسفياني ولم تشر الى الراية الحاكمة من هؤلاء؟

الجواب:

لا نحتاج الى حيرة في ذلك اذ لا بد من وجود حاكم يثور عليه الاخران وكون السفياني هو اخر من يمتلك فالأمر مردد بين الاصهب والابقع في كون أحدهما هو الحاكم وكون الابقع هو اول الساقطين من بين الثلاثة فيتعين ان الحاكم هو الاصهب الذي يقتله السفياني فيكون حاكما من بعده.

التعليقات
الحقول المعلمة بلون الخلفية هذه ضرورية
جمعه عبدعلي
العراق
2017-3-3
السلام عليكم
ماهو رأيكم بهذه الروايه
وهي مذكوره في كتاب بيان الائمه للشيخ محمدمهدي حفيداية الله العظمى الشيخ زين العابدين النجفي
المطبوع في سنه 1383هجري
انا اشتريت هذا الكتاب في سنه 1991

الروايه هي
من العلائم الاخبار
عن انتهاء الرئاسه للحوزه العلميه في النجف الاشرف بالسيد ابو القاسم الخوئي
دل هذا الخبر ان الرئاسه الدينيه زعامه الحوزه العلميه تنتهي بالسيد الخوئي بعده لايقوم احد مقامه وهو خاتمه الزعامه للشيعه
من الموقع
يكفي في الحكم عليها ان الواقع يكذبها والمرجعية باقية في النجف الى الخروج المبارك للامام صلوات الله عليهنعم ورد في للروايات ان العلم ينحسر لبرهة عن النجف
جاسم البديري
العراق
2017-3-3
جزاكم الله خير الجزاء
مواضيع مختارة
twitter
الأكثر قراءة
آخر الاضافات
آخر التعليقات
facebook
زوار الموقع
12 زائر متواجد حاليا
اكثر عدد في نفس اللحظة : 123 في : 14-5-2013 في تمام الساعة : 22:42
عدد زوار الموقع لهذا اليوم :7583
عدد زوار الموقع الكلي: 16022229
كلمات مضيئة
الإمام الصادق عليه السلام: كل راية ترفع قبل قيام القائم فصاحبها طاغوت يعبد من دون الله عز وجل.. والمقصود: كل راية تدعي المهدوية